✨ #Oppressionالجُور 🌀 تستحضر صورة القمع-الطغيان/الجُور قاعاً لبحيرةٍ قد جَفــَّت..؛ وتعقمها الغربان المتعقبة للشاطئ..؛ وتـُعَبِّر عن أن الأوقات الصعبة يُمْكِنها أن تُذبل أرواحنا..؛ فتؤدي إلى عدد وافر من ‘الغربان’ في شكل “مخاوف مزعجة”. إنَّ أوقات الخسارة الكبيرة أو الفشل الشخصي..؛ يُمكن لها أن تكسر أقوى الناس ، ولكن يُمكن لقوي القلب أن ينثني مع المصير..؛ ليتحمل الأوقات الصعبة — أو حتى لكي ينمو ويتمكن من الاستفادة منها — وأنه لأمر جوهري أن نستعين ونستفيد من هذه الطبقة العميقة من هوياتنا الشخصية الكامنة في ذوات أنفسنا..؛ (جَوْهَر كُلٍّ مِنَّا)..؛ الذي هو أعمق حتى من المصير..؛ فهو السبب الرئيسي المؤدي إليه..؛ وهو غير قابل للإفساد..؛ حتى بأقسى الوقائع والحقائق الحياتية..؛ إنه ضروري وحيوي وحتمي؛ وبعبارة أخرى، إنه الإستفادة من منبع التحمل الإنساني : #الأمل. ⭐ بمعنى من المعاني ، لا يوجد شيء يُسمى “فشل” ..!.. هناك فقط واقع الأمر ؛ سواء الحلو أو المُر ، ونتعلم الكثير من المُر في كثير من الأحيان ، أكثر من الحلو؛ أما مفهوم” الفشل” ، وبقدر ما يَصْعُب علينا ابتلاعه ، إلا أنه يزيح الستار ويبدد الضباب عن واقع العالم الحقيقي ، وتصحو معه من جديد وضوح الرؤية الوحيدة المعروفة لأولئك الذين خاطروا ، وذاقوا المرارة وخيبة الأمل من قبل؛ عندما نكون في خضم الأوقات الصعبة ، من الحكمة أن يحل الحزم والقوة في الداخل في حين نُبقي التفاؤل والهدوء في الخارج. مع تجنب– الكثير من الحديث — ما عدا للمقربين. فتأثير الكلمات يكون لها أثر يكاد يذكر على جميع الآخرين ، حين يكون نفوذنا عند ادنى مستوى له — ومحاولة عبور كلماتنا للآخر سوف تستنزف فقط من الطاقة الحيوية لدينا. فالصمت القوي هو أمهر موقف يمكن اتخاذه عند مواجهة العامة أثناء المحن ، بل يدل على أن جوهرك الداخلي لا يزال قوياً بما فيه الكفاية لتحمل الاضطرابات الحالية ، ويشير إلى أن تعافيك سوف يكون تاماً وكاملا. وفي الوقت نفسه ، فالتحدث علناً لهؤلاء الذين تثق بهم ؛ له نفس القدر من الأهمية ، ففي النوازل والمحن ، يكون للحديث الحق دور هام في الشفاء. ولنضع في اعتبارنا أن الفشل – هو آخر المُحرمات في المجتمع المعاصر..؛ ولكن هذا هو مجرد جزء لا مفر منه في دورة الحياة بالنسبة لأولئك الذين يتجرأون على العيش بشكل تام وكامل. رغبتك بألا تفشل على الإطلاق؛ ستجعلك تفشل بأكبر قدر – الفشل الكبير- بينما كنت تتجنب المخاطر تماماً ، تكون قد وقعت فعلاً وبسبب أقل بكثير ؛ في فخ حول (ما كان ممكناً أن يحدث مما قد كان). ☀ The image of oppression conjures up a dried up lake bed with nettlesome crows stalking the shoreline. Hard times can shrivel our spirits, and give rise to a multitude of ‘crows’ in the form of troublesome worries. Times of great loss or personal failure break weaker people; but the strong of heart can bend with fate. To endure hard times — or even grow and benefit from them — it is essential to tap that deepest stratum of personal identity, that which is deeper even than fate, and which is incorruptible by even the harshest realities. It is essential, in other words, to tap the wellspring of human endurance: hope. In a sense, there is no such thing as failure. There is only sweet and sour reality, and more is learned from the sour, oftentimes, than from the sweet. For failure, hard as it may be to swallow, opens the blinds to the real world, and reawakens the clarity of vision known only to those who have risked, and tasted, disappointment. When in the throes of hard times, it is wise to be resolute and strong on the inside while remaining quietly cheerful on the outside. Avoid too much talking — except to your closest friends. Your words will have little effect on all others, since your influence will be at a low ebb — and the attempt to get across will only drain you of vital energy. Strong silence is the most skillful posture when facing the public during adversity; it shows that your inner core is strong enough to withstand the current troubles, and suggests that your recovery will be complete. At the same time, talking openly to those you trust is equally important, for in times of calamity, talking is an important part of healing. Keep in mind that failure — the final taboo in modern society. But this is just one part of the inevitable cycle of life for those who dare to live fully and completely. Never to fail at all is to fail in the biggest way — avoiding risk altogether, you cannot help but fall far short of what might have been. ✨ http://ift.tt/2oB4VcJ ✨

via Instagram http://ift.tt/2oB4VcJ
Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s