♥ إلهي ♥ | Nothing But The Best (We are/do/get)

♥ إلهي ♥ | Nothing But The Best (We are/do/get).

 إلهي.. يا منبع جميع الأنوار

ترى من نحب حينما ننظر إلى بعضنا البعض..

وهل نحب إلا نورك وأثر يديك على الصلصال..

وهل يسكرنا إذا سكرنا إلا نفخة روحك التي نفختها فينا..

وهل نُطالع في كل جميل إلا وجهك..

وهل كل يد شافية وكل قبلة رحيمة إلا ترجمان رحمتك..



فكيف يا إلهي تضل بنا الأودية وتتفرق السكك

ونخرج من اسمك إلى أسمائنا

فنسجن أنفسنا في هذا الصدر أو نتوه في ذلك العُنق أو نهاجر في تلكما العينين

وتتسكع أيدينا على نحاس الأضرحة

فنلثم الشفاه ويخيل إلينا نذوق خمرك 

وما نذوق إلا زجاج الكؤوس التي أودعت فيها ذلك الرحيق الخفي الذي هو سر أسرارك.

ويخيل إلينا أننا بلغنا المنتهى

وما بلغنا إلا لمس الغلاف وتحسس المحارة

أما اللؤلؤ داخل المحارة..

والنور المغيب في شغاف القلوب والسر المودع في العيون

فليس لنا منه إلا حظ القرب والمطالعة والاستشراف من بعيد 

حيث لا وصال ولا اتصال ولا انفصال ولا نوال..


وإنما في الذروة من الإحساس..

يأتي ذلك الإغماء..

وتلك الغيبوبة الصاحية.. وتلك النشوة الغامرة.. 

حينما نوشك أن نكون قاب قوسين أو أدنى 

من لقاء السر بالسر.

ولا سر إلا سرك وإن تعددت الأسماء وتنوعت المفاتن واختلفت الوجوه.



إنما هو أنت وحدك المحبوب أينما توجه قلب محب..

وأنت وحدك المعبود أينما توجه قلب محب.. 

وأنت وحدك المعبود أينما توجهت نظرات عابد.

وأنت وحدك الرزاق وإن تعددت الأيدي التي تعطي.

إنما تستمد جميع المصابيح من نورك.

كل مصباح يأخذ منك على حسب استعداده ويعطي من نورك على حسب شفافيته.

ولكن العطاء في الأصل منك والجمال منك والنور منك.

سبحانك لا شريك لك.

سبحانك والحمد لك.

سبحانك والحب لك.

سبحانك ما لثمت إلا أياديك وما قبلت إلا وجهك..

وما سبحت إلا لنور عينيك وإن نطقت في كل مرة اسما غير اسمك

فإنما هو ضلال اللسان في القراءة وضلال العين في الرموز وقراءة الشيطان للشفرة الخطأ..

وإنما هو التخبط في الحجب ولثم الأضرحة وتقبيل النحاس.. وغفلة الطبع عن الحقيقة.

يا رب..

سألتك باسمك الرحمن الرحيم أن تنقذني من عيني فلا تريني الأشياء إلا بعينيك أنت،

وتنقذني من يدي فلا تأخذني بيدي بل بيدك أنت

تجمعني بها على من أحب عند موقع رضاك..

فهناك الحُب الحق..

وهناك أستطيع أن أقول..

لقد اخترت..

لأنك أنت الذي اخترت..

وأنت الوحيد الذي توثق جميع الاختيارات وتبارك كل الحريات..

أنت الحرية ومنك الحرية وبك الحرية، 

وأنت الحُبّ ومنك الحُبّ وبك الحُبّ.

أنت الحق والحقيقة.

وما عدا ذلك، أضرحة ونحاس وخشب وصلصال وحجارة وأهداب وعيون ومحاجر وأوثان تسجد لأوثان.

لا تدعني يا إلهي في الظلمة ألثم الحجارة وأعانق الصلصال وأعبد الوثن.

بشفة الشيطان لثمت هذه الأشياء وظننت أنها شفتي وبذراعي الشيطان عانقت وظننت وأنهما ذراعاي.

استحلفتك بضعفي وقوتك

وأقسمت عليك بعجزي واقتدارك

إلا وجعلت لي مخرجاً من ظلمتي إلى نوري ومن نوري إلى نورك 

سبحانك.. 

لا إله إلا أنت


لا إله إلا الله

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s