Limits and Connections * حدود واتصالات | Nothing But The Best (We are/do/get)

Limits and Connections * حدود واتصالات | Nothing But The Best (We are/do/get).

 

Limits are necessary to give purpose and direction to life. Swimming in a sea of boundless opportunity would eventually lead to exhaustion and drowning. Winging it alone in a sky of boundless opportunity would lead to being lost. In human affairs, the making of choices, and alliances, implies limitation, for in choosing one path another must be abandoned. 

 

One key to a successful life is to select your limits consciously and carefully — to be discriminating in the setting of personal boundaries and knowing when to join in formation. Thrift, for example, often precedes prosperity; just as the letting go of selfish interests leads to greater personal reward. Only by consciously accepting useful limits can one’s energy be channeled to good purpose, and lead to lasting accomplishments. 

 

Point yourself toward a middle way between discipline and freedom of spirit. Limits will come of their own accord; but to be able to consciously select your own affiliations in life — that’s knowing how to fly! At the same time, don’t go overboard with discipline. Even self-correction must be limited, so that in attempting to bring order and direction into your life you do not choke off vital sources of enthusiasm and spontaneity. 

 

Similarly, in groups and partnerships, agreed upon rules or regulations should strike a balance between being too strict and too soft. If too strict, they build frustration and ultimately become destructive. If too lenient, sloppiness becomes acceptable, and positive energy is dissipated. The best path is one that allows for the fulfillment of individual potential, while supporting self-discipline and focus.

 

******

 

إنَّ الحدود ضرورية لإضفاء معنى بالهدف والإتجاه في الحياة 

 

إنَّ السباحة في بحر من فرصة لا حدود لها يؤدي في النهاية إلى استنفاد القـُوَى والغرق 

 

الإبحار وحيداً في سماءٍ لا حدود لها من الفرصة سوف يؤدي إلى الضياع 

 

في الشؤون الإنسانية ، وصنع الخيارات ، والتحالفات ، يعني الحد ، لفي أنَّ 

 

بإختيار مساراً ما ؛ يجب التخلي عن آخر 

 

مفتاح واحد لحياة ناجحة هو إنتقاء حدودك بوعي وبعناية – 

 

أن تكون مميزاً في إرساء الحدود الشخصية ومعرفة متى تنضم في تشكيل 

 

الإدخار ، على سبيل المثال ، غالباً ما يسبق الإزدهار ..؛.. مثلما أنَّ 

 

الإستغناء عن المصالح الأنانية يؤدي إلى مكافأة شخصية أعظم

 

فقط بالتقبل الواعي للحدود المفيدة ؛ يمكن لطاقة امرء أن تتوجه 

 

إلى هدف جيد ، وتؤدي إلى إنجازات دائمة 

 

قـُم بتوجيه نفسك نحو طريقاً وَسَطاً بين الإنضباط وحرية الروح 

 

سوف تأتي الحدود من تلقاء نفسها ؛ ولكن 

 

لتكون قادراً على تحديد إنتماءاتك في الحياة بوعي — أن تعرف كيف تطير! و

 

في الوقت نفسه ،لا تـُسرف بالإنضباط  

 

حتى التصحيح الذاتي يجب أن يكون محدوداً .؛

 

كي لا تختنق بمصادر حيوية من الحماسة والعفوية 

 

عند محاولتك لإعادة النظام والتوجيه في حياتك 

 

وبالمثل ، في المجموعات والشراكات ، بالموافقة على قواعد أو لوائح 

 

يتم تحقيق توازن بين أن تكون متشدداً ومتساهلاً للغاية 

 

إذا صارماً جداً ؛ ينبني الإحباط ويصبح في النهاية مدمراً

 

إذا كان متساهلاً للغاية ، يصبح  الإهمال مقبولاً ، وتتبدد الطاقة الإيجابية 

 

أفضل مسار هو واحداً يسمح لتحقيق الإمكانات الفردية ؛ في حين

 

 يدعم الإنضباط الذاتي والتركيز

 

 

 

 

 

—-

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s